نرى تثبيتاً لأسعار الفائدة اليوم، لكن قد لا نضطر للانتظار حتى “نوفمبر”

11

إنه يوم “سعر الفائدة”! تجتمع لجنة السياسة النقدية التابعة للبنك المركزي المصري في وقت لاحق اليوم لإقرار أسعار الفائدة في مصر، وهو قرار يأخذ في الاعتبار العديد من العوامل المتعددة والمتداخلة. وهو قرار يأخذ في الاعتبار العديد من العوامل المتعددة والمتداخلة. وتشمل هذه العوامل: قراءات التضخم المحققة والمستهدفة، معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي، سعر صرف العملات الأجنبية، أسعار السلع كالبترول، الرؤية النقدية عالمياً، النمو العالمي وتطورات الحروب التجارية وأجواء الأسواق الناشئة. في المشهد الحالي، وعلى الرغم من القراءة المنخفضة للتضخم لشهر يونيو والتي تم الإعلان عنها أمس، نعتقد أن البنك المركزي قد يُفضل الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير بالوقت الحالي، وذلك للأسباب التالية:
لمزيد من التفاصيل، يرجى قراءة التقرير الكامل أدناه.

190711-نرى-تثبيتاً-لأسعار-الفائدة-اليوم،-لكن-قد-لا-نضطر-للانتظار-حتى-نوفمبر