في حالة تراجع أسعار الطاقة.. هل تعود مصر للألومنيوم للانتعاش؟

8

وفقًا لخبر نشرته صحيفة البورصة اليوم، سيدفع مستهلكو الكهرباء التكلفة الحقيقية للكيلو وات ساعة بعد الخفض الكامل للدعم. يوم أمس، كانت الصحيفة ذاتها قد ذكرت أن مصادر حكومية صرحت بأن الوزارة تتوقع أن تبلغ تكلفة الكيلو وات ساعة للجهد الفائق حوالي 0.75 جم، والجهد العالي حوالي 0.79 جم، والجهد المتوسط حوالي 0.95 جم، في حين أن التكلفة لكل كيلو وات ساعة من الجهد المنخفض 1.14 جم. نلاحظ أن تكلفة إنتاج الجهد المنخفض أعلى بكثير من بقية الأحمال، مما يشير إلى تعديل وزاري في تعريفة الكهرباء على أساس سعر صرف متوقع من 17.50 إلى 17.78 جم للدولار الأمريكي وسعر غاز طبيعي يبلغ 3 دولار أمريكي لكل مليون وحدة حرارية بريطانية. من المتوقع أن تتم مراجعة الأسعار كل ثلاثة أو ستة أشهر لحساب أي تغيير في التقديرات المذكورة أعلاه.
لمزيد من التفاصيل، يرجى قراءة التقرير الكامل أدناه.

190520-في-حالة-تراجع-أسعار-الطاقة..-هل-تعود-مصر-للألومنيوم-للانتعاش؟